الشاب خالد عبدالقادر , الصوت العذب والفن الاصيل

الشاب خالد عبدالقادر يعتبر مطرب و ملحن في الجزائر

و له شعبية كبار اقيم لفترات طويلة في فرنسا، و له القدره

  على كتابة الشعر و هو عرف عليمستوى العالم و له العديد من معجبية .

الشاب خالد عبد القادر , الصوت العذب و الفن الاصيل

الشاب خالد اسمه الحقيقي خالد حاج ابراهيم)، مغنى راى و شاعر و ملحن و عازف جزائري

من و هران لموسيقي الراي. ولد في حى سيدى الهوارى بوهران في الجزائر يوم 29 فبراير 1960م ،

و تحصل الشاب خالد على الجنسية المغربية ايضا بفضل اتساع نطاق شعبيته على المستوي المغاربي،

وعلى الجنسية الفرنسية كذلك حيث مكان اقامتة و تسجيل معظم اغانيه، التي بدا تسجيلها في سن مبكرة .

اكسبتة شعبيته لقب “ملك الراي”.
حاز الشاب خالد على الكثير من الجوائز الدولية . ممكن اعتبارة اليوم اشهر مغنى جزائري على المستوي العالمي.
اصل تسمية الشاب: تطلق تسمية الشاب على كل مغنى الراى و يعود تاريخ التسمية الى بداية الثمانينيات

حيث اطلقت مسابقة الحان و شباب للمغنين الشباب في التلفزيون الجزائري و اطلق على الفائز و قتها اسم “شاب”.

فى سن الرابعة عشرة مظهر خالد اول فرقة تحت اسم “Cinq étoiles” اي “الخمسة نجوم” اقتباسا لجاكسون فايف ،

وبدا في تقديم عروضة مع اوزا بويز الذى علمة الراى من اثناء اقامتهم لحفلات الزفاف و غنائهم في الملاهي

الليلية في الوهرانى . سجل اول اغنية منفردة له تحت اسم “طريڤ الليسي” “”طريق الثانوية “)
سرعان ما تاثر في بداية الثمانينات بالالات الالكترونية فكان اول من ادخل الاورج على موسيقي الراي و التي شجعت

اضافة الالات اخرى= عصرية و استخدام تقنيات الاستوديو الجديدة .
فترة التسعينات[عدل] عاشت الجزائر فترة انفتاح سياسى من دون قيود ساهم في تبلور افكار سياسية ذات مرجعية دينية متشددة ،

انتقدت هذه التيارات الموسيقي و الفن و كل و سائل السمعى البصرى معتبرة اياة “مزمارا من مزامير الشياطين”

وتركزت التهجمات على الراي خصوصا وان كان ممارسو الفن متحررون من اي قيد و يتطرقون لكل المقالات الحقيقيه

الواقعية من دون تردد لدرجة يحرج المستمع الى الراى في جو العائلة لنوعية العبارات المستعملة كمقالات الكحول

والعشق و المال و الرجولة الى اخره. ليس كل اغاني الراى غير لائقة بالميزان العائلى لكن خالد و مغنون كثيرون استطاعوا

ان يظهروا من القوقعة و اصبح الراى يدخل البيوت و يستسيغة الجيل القديم مع الجديد معا و من دون حرج.
المغنين كخالد تغنوا بمقالات جديدة و منفتحة اجتماعيا، العديد من تلك المقالات راقت لكثير من الشباب ،

و اصبحت و سيلة للتمرد على القيود الاجتماعية .
يقول خالد في احد استجواباته” من اثناء موسيقي الراي، ممكن للناس التعبير عن انفسهم. علينا خرق المحظورات”.[4].
اول كليب صورة خالد عن اغنية دى دى تمثل مشاهد السيدات ترقص بملابس مثيرة في شريط الفيديو لاغنية خالد الشهيره

“دى دي” و هي من المحظورات في الثقافة العربية و الاسلامية .سرعان ما اعتبرت اغنيتة المفجرة الاولي لثورة في صناعه

الكليبات و الاغاني، و ربما ظهر كل من خالد و دون و از في برنامج “عرض الليلة ” في 4 فبراير 1993.

صورة الشاب خالد عبدالقادر , الصوت العذب والفن الاصيل

صور

صورة الشاب خالد عبدالقادر , الصوت العذب والفن الاصيل

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

649 views